19 Aug
19Aug

كشف المركز الإعلامي الجديد، عن الأسماء الأكثر تأثيرا على منصات التواصل الاجتماعي السعودية.

حدث ذلك بعد أن اقتصر الترشيح على 300 شخص مؤثر وتجاوزت الترشيحات 140 ألف صوت، إلى أن تم اختيار 10 شخصيات، وفقا لمعايير محددة.

وخلال الحفل، أعلن وزير الثقافة والإعلام، الدكتور عواد العواد، عن "منصة المؤثرين"، التي تضم أثراً إيجابياً على المنصات الإعلامية الجديدة، بهدف الترويج للأعمال الإبداعية ودعمها لوجستياً ومالياً للمساعدة في توفير محتوى أكثر تأثيراً يعزز الثقافة السعودية وينعش عناصر تراثها العريق المرتبط بهوية وطنية.


كما أطلق جائزة الإعلام الجديد للعالم العربي، بالشراكة بين وزارة الثقافة والإعلام ومؤسسة مسك، لقيادة التوجه نحو محتوى عربي متميز يعكس مكونات ثقافتنا العربية وخصوصيتها المتأصلة على وسائل التواصل الاجتماعي.

وأكد رئيس الهيئة العامة للإعلام السمعي والبصري رضا الحيدر أن هذه المبادرات تشجع على خلق محتوى يساعد على تنمية المجتمع والنهوض به ويشحذ مواهب الوطن التي تقدم المحتوى الأصلي. وجودة عالية، بالإضافة إلى جذب مختلف الفئات الناشطة على مواقع التواصل الاجتماعي إلى منصة متخصصة تنظم عملها الإبداعي. وفق المعايير الأخلاقية والمهنية التي تخدم الأهداف النبيلة للأمة من خلال المحتوى البناء.


وجاءت الجائزة بمعايير وشيكات خاصة في مراحلها المختلفة، حيث استندت في المقام الأول إلى تصويت الجمهور، حيث أنها المتلقي والمستفيد الأول من المحتوى المقدم، وبعد ذلك وصلت ترشيحاتهم إلى لجنة مراجعة قضائية. الذي يضم مجموعة من الأكاديميين والمتخصصين الإعلاميين الجدد، من أجل الابتكارات النوعية التي تستحق أن تكون على منصة الشرف، أسمائهم كما يلي:

فايز المالكي

-سامي الشيباني

-سليمان الصالح

-فيصل العبدالكريم

-ثنيان خالد

-عبدالرحمن أبوصالح

-لطيفة الدليهان

-لبنى الخميس

-محمد البكري

-ريان عادل.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.