09 Nov
09Nov

كشف مؤسس مبادرة "أنا اتعملى هاك" لمكافحة القرصنة الإلكترونية عن بعض الصفات التي تؤهل صاحبها كمؤثر على الشبكات الاجتماعية "Influencer"، وذلك في مقطع فيديو نشره على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال علي عثمان: يمكنك أن تكون مؤثراً على وسائل التواصل الاجتماعي إذا كنت خبيراً في دراسة معينة وتتقن هذه الدراسة وتحب نقلها للجمهور، أو إذا كان لديك تجارب كبيرة. ومختلفة في حياتك واكتسبت خبرات مفيدة منها وأنك تود من رواد التواصل الاجتماعي أن يعرفوا عنهم، مثل السفر إلى بلد ما وإدراك أماكنه وآثاره ونقل صورة له لمتابعيك، ومن ثم يبدأ جمهور وسائل التواصل الاجتماعي في التفاعل معك، وتجربتك، وصورك.

وأضاف: هناك اعتقاد خاطئ بأن المؤثر أو الانفلونسر على وسائل التواصل الاجتماعي هو شخص يتبعه عدد كبير أو لديه عدد أكبر من الإعجاب على صفحته، لكن الأمر ليس كذلك، لأن الأم أو الزوجة التي تعرف كيفية اختيار الملابس لأطفالها أو زوجها يمكن أن تؤثر على التواصل الاجتماعي، الصديق الذي يجمع أصدقائه معاً، والخروج إلى الأماكن التي تروق لهم يمكن أن يكون "مؤثرا"، إذا كنت الشخص البارز في مجموعتك، والتأثير عليهم بشكل إيجابي، أو يمكنك تحسين سلوك من حولك أو إقناعهم بشكل إيجابي، ويكون مثالا للآخرين في التجارة الإلكترونية، يمكنك بعد ذلك أن تصبح مؤثرًا على الشبكات الاجتماعية.

وتفاعل عدد كبير من مستخدمي موقع الصور الشهير على Instagram مع الفيديو، حيث بلغ عدد المشاهدات 100,000 مشاهدة في أقل من 24 ساعة.

شاهد بالفيديو .. كيف تصبح مؤثراً على مواقع التواصل الاجتماعى

تجدر الإشارة إلى أن علي عثمان هو مؤسس مبادرة "أنا اتعملى هاك" لمكافحة القرصنة الإلكترونية، والتي لاقت استجابة كبيرة من الجمهور والمشاهير والشخصيات العامة، وبدأت في تقديم فيديوهات حملة توعية تهدف إلى استثمار قيمة وسائل التواصل الاجتماعي كوسيلة للتوعية وليس مجرد الترفيه.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.