13 Oct
13Oct


       كشفت وفاء صقر، أول سيدة سعودية تعمل في صالون لتصفيف الشعر، حقيقة الفيديو المتداول لها أثناء عملها، والذي أثار جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة.

أغلقت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية السعودية متجر الفتاة التي تعمل مصففة شعر، بعد يومين من صدور مقطع فيديو يوثق عمل شابة سعودية كمصفف شعر في صالون لتصفيف الشعر في الطائف.

وظهرت الفتاة وهي تقوم بحلق شعر طفل جالس أمامها على الكرسي، بينما قام والد الطفلة ووالدتها بتصويرها.

وقالت وفاء صقر، إن البعض اختلط عليه الأمر حول طبيعة عملها، واعتقدوا خطأ أنها حلقت للرجال، بعد نشر مقطع. "مجتزأ" للفيديو.

وأوضحت وفاء صقر : "البعض اجتزأ مقطع فيديو، على مواقع التواصل الاجتماعي، وظنوا أنى أحلق للرجال، بعد اجتزاء مقطع فيديو عن أعمالي مما دفع البعض لسوء الفهم، حيث أنى  لو متخصصة فى الحلاقة للأطفال فقط".

وأضافت :"أحب عملي الذي بدأته كهواية وأصبح الآن مصدر دخل بالنسبة لي، و استحوذ كثيراً على إعجاب الأطفال والأسر، و  المحل ليس ملكاً لى ، انا فقط أعمل فيه، و بمجرد استكمال إجراءات التراخيص، استأنفت العمل .

وقالت وفاء صقر، إنها أعادت فتح متجرها بعد الانتهاء من أوراقها الصحية والرخصة المطلوبة.

وأشارت إلى أن إحدى المشاكل التي واجهتها تعود إلى عدم تحديد المقرر دخولهم، على الرغم من أن عملها للأطفال، إلا أنها وضعت لوحة كبيرة حذرت فيها من دخول الرجال، قائلة: "كنت سعيدة جداً باستقبال الزوار عند افتتاح المتجر".

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.