07 Dec
07Dec

    تمكن عالم سعودي من ابتكار تقنية جديدة للكشف عن فيروس كورونا، وتشخيص الفيروس في وقت قياسي دون اللجوء إلى تحليل "PCR". حصل هاني الحضرمي، استشاري وأستاذ مشارك في التشخيص الجزيئي بجامعة الملك عبد العزيز، على براءة اختراع من الولايات المتحدة الأمريكية، وفقًا للصحف السعودية. 

وبحسب المصدر نفسه، كتب الحضرمي على حسابه على تويتر أن هذا الإنجاز تم على الأراضي السعودية، دون أي مساعدة خارجية. 

وقال إن هذه القضية سيكون لها تأثير كبير على سمعة المملكة الدولية حيث يبدو أن أبنائه، بفضل هذا الابتكار، ساهموا، مثل غيرهم من العلماء في البلدان المتقدمة، في إيجاد حلول مبتكرة لتشخيص وكشف فيروس كوفيد-19. 

أهم ما يميز التكنولوجيا الجديدة التي ابتكرها الحضرمي هي أنها غير مكلفة مقارنة بتحليل "PCR"، كما أنها لا تحتاج إلى فريق طبي متخصص أو طاقم عمل متخصص، ولا تحتاج الى مختبرات متخصصة لتنفيذها، ويعكس ذلك سهولة استخدامه على جميع المستويات، مثل المطارات، والكشف على الحجاج والعمرة في مكة المكرمة والمدينة المنورة قبل دخول الحرمين الشريفين، بالإضافة إلى أماكن التجمع العام. 

وقال الحضرمي: "ستحل هذه التقنية محل الحاجة إلى مختبرات وأجهزة متخصصة للكشف عن فيروس "كوفيد-19" الناشئ، حيث يمكن حمله إلى الأماكن العامة والحصول على نتيجة الاختبار في دقائق، مما سيساعد بشكل كبير في السيطرة على الفيروس ومنع انتشاره من خلال تحديد المصابين". 

وأشار إلى أنه إذا تم تصنيع هذه التكنولوجيا وإنتاجها على أعلى مستوى، فإنها ستحقق عائداً كبيراً على الاقتصاد السعودي من خلال تصدير هذه التكنولوجيا إلى دول العالم.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.