22 Mar
22Mar

اذا كانِت لديك حالة حمل مرتفع الخطورة ، فمن المحتمل أن تكوني أنتِ أو طفلكِ أكثر عرضة لمشكله ، ستحتاجين إلى مراقبة أو رعاية خاصة على مدار فترة الحمل. افهمي عوامل خطورة الحمل مرتفع الخطورة وما الذي يمكنكِ فعله للعناية بنفسك وبجنينكِ.

ما هي عوامل الخطورة للحمل شديد الخطورة؟

أحيانًا يكون الحمل مرتفع الخطورة نتيجةً لحالة طبية تُصيبك قبل الحمل.

وفي حالات أخرى ، تتسبب الحالة الطبية التي تتطور خلال فترة الحمل إما لديكِ أو لدى طفلكِ في أن يصبح الحط الخلر

تتضمن العوامل المحددة التي قد تساهم في الحمل مرتفع الخطورة ما يلي:

ارتفاع عمر الأم: تزيد مخاطر الحمل عند الأمهات الأكبر من 35 سنة.

اختيارات نمط الحياة: يمكن لتدخين السجائر ، وشرب الكحول ، واستخدام المخدرات غير المشروعة أن يعرض الحمل للخطر.

مشكلات صحة الأم: تزيد مخاطر الحمل بفعل ارتفاع ضغط الدم, والسمنة, والسكري, والصرع, وأمراض الغدة الدرقية, واضطرابات القلب أو الدم, والربو الخارج عن السيطرة, والأمراض المعدية.

مضاعفات الحمل: كما يمكن أن تشكل المضاعفات المختلفة التي تحدث في أثناء الحمل مخاطر. وتشمل الأمثلة وضع المشيمة غير الطبيعي, ونمو الجنين بنسبة تقل عن 10% من عمر الحمل (النمو المحدود للجنين) وحساسية العامل الريسوسي (Rh): وهي حالة خطيرة محتملة يمكن أن تحدث عندما تكون مجموعة دمك "سالب العامل الريسوسي" ومجموعة دم طفلك " موجب العامل الريسوسي ".

حمل التوائم: وتزيد احتمالية حدوث مخاطر الحمل بالنسبة للنساء اللاتي يحملن بتوأم أو توائم متعددة.

تاريخ الحمل: تاريخ اضطرابات فرط ضغط الدم المرتبطة بالحمل -مثل مرحلة ما قبل تسمم الحمل- تزيد من مخاطر الإصابة إذا وضعتِ طفلك قبل موعدك في الحمل السابق أو كانت لك أكثر من سابقة في الوضع قبل الموعد ، في الحمل السابق أو كانت لك أكثر من سابقة في الوضع قبل الموعد.

ما الخطوات التي أستطيع أن أتبعها لتعزيز حمل صحي؟

سواء كنت تعرفين مسبقًا أن حملك سيكون مرتفع الخطورة أو تريدين فقط أن تفعلي ما بوسعك لمنع الحمل عاليرتون الخطورة أو تريدين فقط أن تفعلي ما بوسعك لمنع الحمل عاليت الزول على سبيل المثال:

تحديد موعد طبي لزيارة مزود الرعاية الصحية قبل الحمل.

إذا كنت تفكرين في الحمل ، فاستشيري مزود رعايتك الصحية.

قد يوصيكِ ببدء تناول أحد فيتامينات ما قبل الولادة يوميًّا مع حمض الفوليك والوصول إلى وزن صحي قبمل حبل، إذا كنت مصابة بحالة طبية ، فقد يخضع علاجك للتعديل استعدادًا للحمل.

كما أن مزود رعايتك الصحية قد يناقش خطر ولادتك لطفل مصاب بحالة وراثية.

اطلبي رعاية سابقة للولادة.

يمكن لزيارات ما قبل الولادة أن تساعد مزود الرعاية الصحية في متابعة صحتك وصحة طفلك.

وقد تُحالين إلى اختصاصي في طب الحمل والأجنة أو الوراثيات أو طب الأطفال أو مجالات أخرى.

تجنبي المواد الخطرة: إذا كنتِ تدخنين ، فأقلعي عن التدخين. كما أن الكحول والمخدرات غير القانونية غير مسموح بها أيضًا. أخبري مزود رعايتك الصحية بأي أدوية أو أعشاب أو مكملات غذائية تتناولينها, سواء أكانت متاحة دون وصفة طبية أو تحتاج إلى وصفة.

هل أحتاج إلى إجراء اختبارات خاصة؟

وفقًا للظروف ، قد يوصي مزود الرعاية الصحية بما يلي:

الألتراساوند (محوّل الطاقة الفوق صوتي) المتخصصة أو الاستهدافيَّة.

تصوير الجنين بالموجات فوق الصوتية هو أسلوب تصوير يستخدم موجات صوتية عالية التردد للحصول على صور للطفل في الرحم, وهذا النوع يستهدف مشكلة مشكوكا في وجودها, مثل التطور غير الطبيعي.

الفحص الخالي من الخلايا للحمض النووي (DNA) قبل الولادة: خلال هذه العملية, يستخلص الحمض النووي من الأم والجنين عن طريق عينة من دم الأم, ويخضع الحمض النووي للجنين للفحص للتعرف على مدى تزايد فرص حدوث مشكلات صبغية معينة.

الفحص الوراثي بالتوغل:قد يوصيك مزود الرعاية الصحية بسحب السائل السَّلَوِي أو اعتيان خلايا المشيمة (فحص عينة الزُّغابات المَشيمائِيَّة). أثناء سحب السائل السَّلَوِي ، تُسحَب من الرحم عينة من السائل الذي يحيط بالطفل ويحميه أثناء الحمل (السائل السلوي)، يجرى سحب السائل السلوي عادة بعد الأسبوع ال 15 من الحمل, ويمكنه أن يحدد حالات وراثية معينة, بالإضافة إلى حالات الشذوذ الخطيرة في الدماغ أو الحبل

النخاعي (عيوب الأنبوب العصبي): أثناء فحص عينة الزُّغابات المَشيمائِيَّة ، تُزال عينة من خلايا المشيمة.

وعادة ما يتم أخذ عينات الفيليوس المشيمية بين الأسابيع 10 و 12 من الحمل ويمكن تحديد ظروف موروثة محددة.

الموجات فوق الصوتية بطول عنق الرحم: قد يستخدم مقدم الرعاية الصحية جهاز الموجات فوق الصوتية (مسبار الموجات فوق الصوتية) لقياس طول عنق الرحم أثناء مواعيد ما قبل الولادة لتحديد ما إذا كنت في خطر الولادة قبل الأوان.

الفحوصات المخبرية: سوف يقوم مقدم الرعاية الصحية بفحص عينات البول للكشف عن التهابات المسالك البولية والتحقق من الأمراض المعدية مثل فيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز) والزهري.

الحالة الفيزيائية الحيوية: يتم استخدام الموجات فوق الصوتية أثناء الحمل لضمان صحة الطفل. قد يتطلب الأمر فقط إجراء الموجات فوق الصوتية (محول الموجات فوق الصوتية) لتقييم صحة الجنين، أو قد يتطلب أيضًا مراقبة معدل ما قبل الجنين (اختبار خالٍ من الإجهاد) اعتمادًا على النتائج.

بعض الاختبارات التشخيصية قبل الولادة (مثل الزلات السلية وأخذ عينات الفيليوس المشيمية) لديها خطر منخفض للإجهاض: الأمر متروك لك وشريكك لإجراء هذه الاختبارات. ناقش المخاطر والفوائد مع مقدم الرعاية الصحية.

ماذا يجب أن أعرف عن الحمل عالية المخاطر؟

استشر مقدم الرعاية الصحية لمعرفة كيفية التعامل مع أي حالات طبية قد تواجهها أثناء الحمل وكيف يمكن أن تؤثر حالتك على المخاض والولادة. اتصل بمقدم الرعاية الصحية إذا كان لديك:

نزيف مهبلي أو إفرازات مهبلية مائية

صداع شديد

ألم أو تشنجات في أسفل البطن

انخفاض نشاط الجنين

ألم أو حرق عند التبول

تغيير في الرؤية، بما في ذلك عدم وضوح الرؤية

تورم مفاجئ أو شديد في الوجه أو اليدين أو الأصابع

الحمى أو القشعريرة

القيء المستمر أو الغثيان

دوخة

أفكار حول إيذاء نفسك أو طفلك

الحمل عالية المخاطر يمكن أن يكون تقلبات.

بذل قصارى جهدك للحفاظ على موقف إيجابي مع اتخاذ خطوات لتعزيز الحمل الصحي

03May
تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.