04 Nov
04Nov

اليوم.. المملكة العربية السعودية تطلق القمة الدولية للمواصفات في الرياض، كأول قمة دولية لمناقشة القضايا المتعلقة بمواصفات المعايير ودورها في مواجهة الأزمات وفي دعم التحول الرقمي، وذلك في إطار برنامج المؤتمرات الدولية الذي ينظم على هامش عام الرئاسة السعودية لمجموعة العشرين تحت رعاية وزير التجارة د. ماجد بن عبدالله القصبي.

وسيشارك في هذه القمة متحدثون دوليون وممثلون عن المنظمات الدولية، بما في ذلك المنظمة الدولية للتوحيد القياسي واللجنة الكهروتقنية الدولية والاتحاد الدولي للاتصالات السلكية واللاسلكية، فضلا عن رؤساء الهيئات الوطنية المعنية بالمعايير في مختلف بلدان العالم.

 تبرز القمة الدولية للمعايير دور الهيئات الوطنية لوضع القواعد والمعايير في الاستجابة للأزمات، ودورها في تمكين المؤسسات الحكومية والخاصة وغير الربحية من التغلب على هذه الأزمات والحد من آثارها السلبية. كما ستناقش القمة دور المعايير في تعزيز التحول الرقمي.

وتنظم المنظمة السعودية للتوحيد القياسي والمقاييس والجودة والأمانة العامة لمجموعة العشرين السعودية هذه القمة بالشراكة مع هيئة الغذاء والدواء، وهيئة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والمنظمة الدولية للتوحيد القياسي ،واللجنة الدولية للتكنولوجيا الكهربائية (IEC)، والاتحاد الدولي للاتصالات (ITU).


ويأتي تنظيم هذه القمة النوعية كأول قمة دولية متخصصة في المواصفات على هامش عام الرئاسة السعودية لمجموعة العشرين هذا العام، تأكيداً للدور الرائد الذي تقوم به المملكة العربية السعودية في تعزيز المسارات. ووسائل التعاون والتكامل بين دول العالم في مختلف المجالات بما فيها المجالات الفنية التي تعزز القدرات الاقتصادية وتدفع أسعار الصرف والاستثمار نحو آفاق أوسع.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.